حقوق الانسان تناشد مجلس الأمن والمجتمع الدولي لإنقاذ الوضع الإنساني في اليمن

جددت وزارة حقوق الإنسان مناشدتها لمجلس الأمن والمجتمعِ الدولي عموما، ومجلس حقوق الإنسان وكل المعنيين التدخل العاجل لإنقاذ الوضعِ الإنساني في اليمن الذي يزدد تنامياً كل يومٍ.

وأشارت الوزارة في بيان تلقته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) إلى الكارثةَ الإنسانيةَ المترتبةَ على قصفِ ما يقارب 101 جسر وعبارة من قبل تحالفِ العُدوان والخطرِ الذي يتعرض له المواطنين الذين يسلكون الطرقَ التي تقع على جوانبها والتي باتت مجاري لسيول الأمطار .

وطالب البيان ، الأممِ المُتحدة والمجتمع الدولي ومجلسي الأمن وحقوقِ الإنسان وكافة المُنظماتِ الدوليةِ المعنيةِ والناشطين في مجالِ حقوق الإنسان، التحرك من أجل مساعدة اليمن في مواجهة هذه الكوارث .

كما حملت وزارة حقوقِ الإنسان، دولَ العُدوانِ كافة تبعاتِ سيولِ الأمطار التي تشكِّلُ اليومَ خطراً كبيراً على حياة الناس الذين يسلكون جوانبَ الجسُور، كونها المسلكَ الوحيدَ بعدَ أن تمّ قصفُ وتدميرُ الجُسُور من قبلِ تحالفِ العُدوان.

قد يعجبك ايضا